فلسطينميديا

مغنّي “إسرائيلي” يرقص عارياً على حدود غزة دعما لجنود الا.حت.لال.. شاهد

يبدو أن المغني الصهيوني “عومير آدم” قد عاد من دبي إلى مشارف غزة لدعم جنود جيش الإ.حت.لال الإسرائيلي، حسب فيديو أظهره في حفل عارياً مع جنود الاحتلال وجميعهم يؤدي رقصات وحركات جنونية.

وأظهرت اللقطات التي شاركتها حسابات في منصات التواصل جنود الا.حت.لال وهم عراة الصدر مع المغني الصهيوني عومير آدم.

ولم يكن عومير آدم يرتدي ملابس حين ظهر في الحفل المجنون سوى سروال بمنظر وصف بالمقزز، فيما بدا على جنود الا.حت.لال معه الجنون والحماس رغم الخسائر الفادحة التي يتلقونها في هجومهم على قطاع غزة ورغم أعداد القتلى الكبيرة التي لحقت بنظرائهم.

وهناك مقطع فيديو آخر يعود لتاريخ 15 تشرين الأول/أكتوبر 2023، يؤكد أن “عومير آدم” حضر حفلات بالقرب من غزة بهدف ما قيل إنه تقوية المقاتلين.

وكان جنود الاحتلال قد أقدموا على تدنيس مسجد في بيت حانون شمال شرق قطاع غزة، وقاموا بالرقص داخله، وترديد شعائر تلمودية تحرض على قتل أهالي غزة، بما يؤكد أن حرب إسرائيل تحولت إلى “حرب دينية”.

وتداول مرتادو مواقع التواصل مقطع فيديو لعدد من قطعان جيش الاحتلال وهم يدنسون مسجداً في مدينة “بيت حانون”- شمال غزة بعد احتلالها، ويقومون بتحويله لكنيس يهودي يرددون فيه شعائر تلمودية تدعو للقتل والإبادة.

وأظهر مقطع الفيديو جنود الاحتلال الغاشم داخل المسجد مدججين بأسلحتهم، وقد التفوا حول شخص بدا من رجال الدين اليهودي، وقد وضع هو الآخر سلاحاً على كتفه ثم يبدأ بحمل مجسم للفائف التوراة عاليا.

فيما يسمع الجنود الآخرون يرددون بعض عباراته المحرضة على القتل، ويشاهد علم إسرائيل معلقاً على أحد جدران المسجد الذي يعتقد أنه المسجد الكبير في المدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى