فلسطين

تفاعل كبير مع فيديو متداول لنقل جيش الإ.حت.لال أسرى فلسطينيين عرايا كما ولدتهم أمهاتهم.

تزامنا مع ما يشهده قطاع غزة من مآس إثر القصف الإسرائيلي المتواصل، تداولت مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لعملية نقل جنود إسرائيليين أسرى فلسطينيين بعد تجريدهم من ملابسهم بالكامل.

وأثار الفيديو الذي لم يتسن التأكد من تاريخه غضبا كبيرا بين النشطاء الذين استنكروا التعامل اللاإنساني لجيش الإ.حت.لال الإسرائيلي مع الأسرى الفلسطينيين، الذين لطالما ظهرت “تقارير إعلامية عن تعرضهم لسوء المعاملة من الجانب الإسرائيلي.

وأشار نشطاء إلى أن الفيديو تم تصويره خلال عملية إطلاق سراح بعض الأسرى من سجن عوفر، دون تحديد ما إذا كان قبل السابع من أكتوبر الماضي أو بعده.

ويظهر في الفيديو مجموعة من الأسرى عيونهم معصوبة وعراة بالكامل ومقيدو الأيدي إلى الخلف، ويصعدون إلى سيارة كبيرة لترحيلهم.

وأودى القصف الإسرائيلي لغزة بحياة أكثر من 11 ألف شخص، وأدى إلى إصابة أكثر من 27 ألفا، فيما قتل في إسرائيل أكثر من 1400 شخص، وأصيب أكثر من 5 آلاف بجروح، وعدد الأسرى لدى “ح.م.اس” بلغ 241 شخصا.

ومن جانبه، صرح القيادي في “ح.م.اس” أسامة حمدان، بأن الاتصالات والجهود مستمرة مع دولة قطر وجمهورية مصر، بهدف التوصل إلى وقف إطلاق نار لأسباب إنسانية.

جدير بالذكر أن ح.م.اس أفرجت في وقت سابق عن أسيرتين لأسباب إنسانية، وقالت إحداهن في مؤتمر صحافي إن عناصر ح.م.اس كانوا ودودين وأمنوا للأسرى كل احتياجاتهم الطبية وغيرها، وهاجمت حكومة بنيامين نتنياهو وحملتها مسؤولية الفشل الأمني.

كما أعلنت “كتائب ال.قس.ام”، أنها كانت على وشك الإفراج عن 12 محتجزا في غزة من حملة الجنسيات الأجنبية ولكن إسرائيل عرقلت ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى