فلسطين

زوجة رئيس كيان الإحتلال تؤكد فقدان الاتصال بابنهما داخل غزة.. ما مصيره؟

كشفت زوجة رئيس الكيان الصهيوني “إسحاق هرتسوغ”، الاثنين، عن انقطاع الاتصال مع ابنهما الذي يقاتل داخل قطاع غزة، بالتزامن مع الخسائر الفادحة التي تتكبدها القوة الإسرائيلية البرية المتوغلة داخل القطاع المحاصر.

وقالت “ميشال هرتسوغ” لهيئة البث الإسرائيلية (كان) بحسب ما نقل موقع “timesofisrael” العبري، إن أحد أبنائها من بين الجنود الإسرائيليين الذين تم استدعاؤهم للقتال في غزة.

وتابعت للمصدر ذاته: “لم يكن لدينا أي اتصال معه منذ بعض الوقت، ولكن لدينا أمل”.

فيما لم تذكر زوجة رئيس الاحتلال أي من أبنائهما الثلاثة موجود في غزة أضافت: “أعتقد أنه بالنسبة لجميع الأمهات، وبالنسبة للنساء بشكل عام، أعتقد أن هذه الأيام صعبة.”

هذا ولم يصدر أي بيان عن المقاومة الفلسطينية بخصوص مصير نجل “هرتسوغ”.

ولرئيس الكيان وزوجته ثلاثة أبناء: وهم نوعم، ماتان، وروعي.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي مقتل أكثر من 40 من جنوده داخل غزة، منذ بدء عملياته البرية داخل القطاع قبل أسابيع.

وكان والد رئيس إسرائيل حاييم هرتسوغ، جنرالا في جيش الاحتلال والرئيس السادس للكيان الإسرائيلي. ويشغل مايكل هرتسوغ، شقيق إسحاق هرتسوغ، حالياً منصب سفير إسرائيل لدى الولايات المتحدة حسب clevelandjewishnews.

والاثنين، قالت كتائب القسام، إنها دمرت 10 آليات عسكرية للاحتلال في المعارك الدائرة غربي مدينة غزة، موضحة أنها دمرت ناقلة جند إسرائيلية بقذيفة “الياسين 105” واحترقت بالكامل، كما استهدفت 4 آليات عسكرية في محور شمال غرب غزة بقذائف “الياسين 105”.

كما استهدفت الكتائب 5 دبابات إسرائيلية غربي القطاع بقذائف “الياسين 105” وقذيفة “تاندوم”. وأكدت القسام أيضا أنها قامت بدك قوات الاحتلال المتوغلة غربي غزة وشرق جحر الديك بقذائف الهاون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى