تقارير

روسيا: واشنطن ترفض أي محاولات لإدانة “إسرائيل” في الأمم المتحدة وتريد إدانة حماس فقط.

أشار نائب المندوب الروسي لدى الأمم المتحدة دميتري بوليانسكي إلى أن الولايات المتحدة تعارض أي مساع في مجلس الأمن الدولي تدين ممارسات “إسرائيل” في قطاع غزة، وتصمم على إدانة حماس فقط.

وقال بوليانسكي “إن الولايات المتحدة لا تريد أن يتخذ مجلس الأمن أي إجراء يمكن أن يعرض العملية البرية الإسرائيلية في قطاع غزة للخطر”.

كما أشار إلى أن الولايات المتحدة لا تريد سماع أي دعوة لوقف إطلاق النار في قطاع غزة، رغم أن هذا ما يعول عليه المجتمع الدولي.

وقال: “لا يريدون أي إدانة لإسرائيل في أي قرار.. يريدون فقط إدانة “حماس”.

وتواصل الولايات المتحدة استخدام حق الفيتو في اجتماعات مجلس الأمن ورفض أي قرار يدعو لوقف إطلاق النار في غزة أو إيصال المساعدات الإنسانية أو أي تسوية تخص الأراضي الفلسطينية.

ناهيك عن دعواتها في مجلس الأمن الدولي لاستصدار قرارات حول التصعيد بين إسرائيل وفلسطين، يدين حركة “حماس”، ويعترف بحق “إسرائيل”في الدفاع عن النفس، ولا يدعو إلى وقف إطلاق النار.

وتتصاعد الضغوط في الداخل الأمريكي ضد سياسة بايدن في ما يخص غزة، حيث طالب أكثر من 100 موظف في الكونغرس بايدن بتحرك فوري لمنع وقوع مزيد من الضحايا المدنيين في قطاع غزة، وإيقاف الحرب.

كما وجه موظفون بوزارة الخارجية الأمريكية انتقادات لاذعة لتعامل إدارة الرئيس جو بايدن مع الحرب بين “إسرائيل” وحماس. وفق “بوليتيكو”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى