فلسطين

وزير إسرائيلي: “هكذا سينتهي الأمر في غزة”

وصف وزير الزراعة في حكومة الإحتلال الإسرائيلي آفي ديختر نزوح سكان قطاع غزة إلى الجنوب بأنه يشبه “النكبة”، في إشارة إلى نكبة 1948.

وردا على سؤال عما إذا كانت مشاهد نزوح الفلسطينيين من شمال غزة تشبه “النكبة”، قال  ديختر إن الأمر كذلك، مضيفا: “من وجهة نظر عملية، لا توجد طريقة لشن حرب بالطريقة التي يسعى الجيش الإسرائيلي إلى أن يفعلها في غزة مع وجود عدد كبير من السكان بين الدبابات والجنود”.

وعندما سئل مرة أخرى عما إذا كانت هذه هي “نكبة غزة”، قال ديختر الذي تولى إدارة الشاباك من قبل: “ستكون نكبة غزة 2023. هكذا سينتهي الأمر”.

وعما إذا سيُسمح لسكان مدينة غزة بالعودة، أجاب: “لا أعرف كيف سينتهي الأمر بما أن مدينة غزة تمثل ثلث القطاع، نصف عدد السكان ولكن ثلث الأراضي”.

وكان رئيس وزراء الإحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو سئل يوم الجمعة عما إذا كان يؤيد إعادة التوطين الإسرائيلي في قطاع غزة بعد الحرب. فأجاب: “لا، لا أعتقد ذلك. قلت إنني أريد السيطرة الأمنية الكاملة. يجب أن تكون غزة منزوعة السلاح. لا أعتقد أن (إعادة التوطين) هدف واقعي، أنا أقول ذلك بوضوح”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى