فلسطين

رئيس أركان الإحتلال بشأن “طوفان الأقصى”: فشلنا.. لم نستعد لمثل هذا السيناريو

قال رئيس أركان جيش الإحتلال الإسرائيلي هرتسي هاليفي مساء الأحد إنهم “لم يستعدوا لمثل هذا السيناريو (عملية طوفان الأقصى)”، مؤكدا “فشلهم في الدفاع عن البلدات” الإسرائيلية.

وفي التفاصيل التي اوردتها “يديعوت احرنوت”، التقى هرتسي هاليفي برؤساء البلديات والمدن الجنوبية الإسرائيلية، وشرح في بداية حديثه الفشل الاستخباراتي الذي أدى إلى أحداث 7 أكتوبر.

وأوضح هاليفي قائلا: “نحن على دراية بالفشل..فشلنا في الدفاع عن المجتمعات، لم نستعد لمثل هذا السيناريو..سوف نتعلم كل شيء ونتعلم الدروس”.

وأردف: “نحن مصممون على إكمال المهمة وتدمير حماس”.

كما خاطب  رئيس بلدية سديروت ألون دافيدي، رئيس الأركان هاليفي ببيان: “لن نوافق على العودة إلى نفس النقطة بعد الحرب”.

ويشهد قطاع غزة منذ 7 أكتوبر الماضي، حربا إسرائيلية عنيفة أودت بحياة أكثر من 11100 مواطن، وبحسب التقديرات كان 70% منهم من الأطفال والنساء، كما أصيب أكثر من 27 ألف مواطن آخر، فيما قُتل في إسرائيل جراء هجوم “حماس” (عملية طوفان الأقصى) أكثر من 1400 شخص، وأصيب أكثر من 5 آلاف بجروح وهناك دلائل أن جيش الإحتلال قتل أغلبيتهم.

وصعد جيش الإحتلال الإسرائيلي في الأيام الماضية هجماته على القطاع، حيث استهدف محيط مجمع الشفاء الطبي الذي يعتبر الأكبر في غزة، كما قصف بغارات عنيفة جدا محيط جميع المستشفيات ومراكز الخدمة الصحية في محافظتي غزة وشمال غزة.

وبسبب القصف الإسرائيلي المتواصل، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية يوم أمس، خروج مجمع الشفاء الطبي عن الخدمة، بعد انقطاع الأكسجين إثر توقف المولد الكهربائي الأخير عن العمل بسبب الحصار الإسرائيلي المفروض عليه ونقص الوقود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى