فلسطينميديا

مقاتلو القسام يصطادون دبابات إسرائيل بالجملة ويحولونها لكتل لهب في ثوان.. شاهد

وثق مقطع فيديو بثه الإعلام العسكري لكتائب “القسام”- الذراع العسكري لحركة حماس- مشاهد من التحام مجاهدي القسام بالآليات المتوغلة في منطقتي “التوام وبيت حانون” شمال قطاع غزة حيث تدور معارك طاحنة.

وأظهر المقطع عدداً من المقاومين وهم يحملون قذائف “آر بي جي”، ويسيرون بجانب أبنية استهدفها قصف الاحتلال الإسرائيلي.

وفي مشهد تال بدا أحد مقاتلي القسام وهو يمد قذيفة من خلف جدار خرساني منهار، ويوجها باتجاه قوات الاحتلال التي بدا عناصرها على بعد عشرات الأمتار ليتحول المكان إلى كتلة من النار.

وفي مشهد آخر ظهر المقاومون وهم يتجولون بحذر في أزقة ضيقة، ويتم استهداف تجمعات أخرى للعدو وآلياته وسط صيحات التكبير.

“الاحتلال يغسل عاره”

وكان الناطق العسكري باسم كتائب القسام “أبو عبيدة” قال في كلمة مسجلة له، إن جيش الاحتلال يحاول غسل عاره وهزيمته بقصف المساجد والكنائس والمستشفيات.

وأضاف أبوعبيدة، أن ملحمة طوفان الأقصى لن تمحوها جرائم الاحتلال البشع الذي يحاول غسل عاره.

وأشار الناطق باسم القسام، إلى أن دبابات جيش الاحتلال، تواجه مقاومة عنيفة واشتباكات ضارية تجبرها على التراجع وتغيير مسار التوغل.

وكشف أبو عبيدة أن كتائب القسام دمرت أكثر من 160 آلية عسكرية لجيش الاحتلال تدميرا كليا أو جزئيا.

ولفت إلى أن المجازر التي يرتكبها العدو أمام العالم هي الإنجاز الوحيد له في هذه الحرب، وأن التضحية العظيمة التي يقدمها مقاومو القسام هي مقدمة للنصر.

وقال أبو عبيدة إن الانتقام السهل والسريع للاحتلال يأتي لاسترضاء جبهته الداخلية، وأن الاشتباكات الضارية تجبر الاحتلال على التراجع وتغيير مسار التوغل.

يأتي ذلك في وقت أقر فيه جيش الاحتلال بمقتل 5 من جنوده بعضهم برتب عسكرية عالية، في المعارك الدائرة في قطاع غزة، مساء السبت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى