شؤون خليجية

الرئيس الإيراني يدعو الدول الإسلامية إلى “تسليح الفلسطينيين” في حال “استمرت الهجمات” في غزة وتصنيف الجيش الإسرائيلي “منظمة إرهابية”

دعا الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي السبت من الرياض الدول الإسلامية إلى تصنيف الجيش الإسرائيلي “منظمة إرهابية” على خلفية عمليته المسلّحة في قطاع غزة.

ودعا رئيسي كذلك الدول الإسلامية، في خطاب أمام القادة العرب والمسلمين المجتمعين في الرياض، إلى “تسليح الفلسطينيين” في حال “استمرت الهجمات” في القطاع الفلسطيني المحاصر.

وقال الرئيس الإيراني “يجب أن يتم تصنيف الجيش الإسرائيلي منظمة إرهابية”، في كلمته خلال الاجتماع العاجل لكل من الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي المخصص للحرب بين إسرائيل وحماس.

وتدعم إيران حماس باعتبارها “حركة تحرير” وطني، بينما تعتبرها الولايات المتحدة وكندا والاتحاد الأوروبي “حركة إرهابية”.

وأضاف رئيسي “يجب أن نلعب دورا ما بما أن المنظمات الدولية أصبحت الآن غير ذات جدوى”، داعيا “الدول الإسلامية” إلى “تسليح الشعب الفلسطيني”.

كما دعا إلى مقاطعة تجارية لإسرائيل التي لا تعترف بها طهران، خصوصا في “ميدان الطاقة”، قائلا “ينبغي وقف التجارة والتعاون مع الكيان الصهيوني ومقاطعة البضائع ‘الإسرائيلية’”.

واتهم رئيسي مجددا الولايات المتحدة بكونها “تشجع الكيان الصهيوني على إجرامه في غزة وهي دخلت الحرب بالفعل إلى جانب ‘إسرائيل’ بإرسال سفنها” الحربية إلى شرق المتوسط.

كما طالب “بتشكيل محكمة دولية لمقاضاة الصهاينة والأميركيين الضالعين في عمليات الابادة الجماعية والمجازر ضد الانسانية في غزة”.

واستشهد أكثر من 11078 شخصًا بينهم 4506 أطفال في القصف الإسرائيلي على غزّة، حسب وزارة الصحّة التابعة لحماس، منذ الهجوم الذي شنه مقاتلون منها على إسرائيل في 7 تشرين الأول/أكتوبر. بينما أعلنت الأخيرة الجمعة خفض حصيلة ضحايا الهجوم من 1400 إلى 1200 قتيل.

وهذه أول زيارة لرئيسي إلى السعودية منذ الإعلان المفاجئ في آذار/مارس عن استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الوازنين في المنطقة، بعد قطيعة دامت سبعة أعوام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى