فلسطين

الجيش الإسرائيلي يتخذ من أسير محرر درعا بشرية خلال مواجهات في مخيم الفوار

أظهر فيديو أحد عناصر الجيش الإسرائيلي يتخذ من الأسير المحرر علاء أبو هشهش، الذي كان معصب العينين، درعا بشرية خلال مواجهات في مخيم الفوار بالخليل.

واعتقلت القوات الإسرائيلية 28 فلسطينيا خلال حملة المداهمات التي شنتها في مخيمي العروب والفوار، فجر اليوم الجمعة، وقامت بإطلاق الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع خلال مواجهات مع السكان.

وفجر الجيش الإسرائيلي منزلي المعتقلين محمد وصقر الشنتير، في خلة مناع، جنوب مدينة الخليل. كما فجر جزءا من منزل الأسير المحرر علاء أبو هشهش، في مخيم الفوار.

وفي وقت سابق، اقتحمت قوات الجيش الإسرائيلي منطقة دوار التحرير والضاحية ومنطقة خلة مناع في دورا، وفرضت طوقا عسكريا مشددا في محيط منزلي الشنتير ومنعت تحرك المواطنين، ما أدى إلى اندلاع مواجهات عنيفة.

يذكر أنه تم اعتقال محمد وصقر الشنتير في شهر أغسطس الماضي، وفي الثالث والعشرين من الشهر ذاته داهمت قوة إسرائيلية منزليهما، وأخذت قياساتهما، وأجرت عمليات مسح هندسي لهما، تمهيدا لهدمهما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى