فلسطين

قيادي بحماس يكذب نتنياهو ويؤكد عدم اغتيال أي من قادة الصف الأول

نفى عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الفلسطينية حماس عزت الرشق، مزاعم رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتينياهو” بأن اسرائيل اغتالت عدداً من قيادات الصف الأول في الحركة.

وزعم نتنياهو المتخبط في متاهته هذه الأيام في إيجاز صحفي، مساء الثلاثاء، أن الجيش يحقق “نجاحات كبيرة” في عملياته بقطاع غزة، وأنه قام باستهداف واغتيال عدد ممن وصفهم بالمخربين الذين كان لهم دور في هجوم 7 أكتوبر.

وهو الأمر الذي نفاه عزت الرشق، وقال في لقاء مع قناة “الجزيرة مباشر” مساء الثلاثاء: “نؤكد عدم اغتيال أي من قادة حماس خاصة قيادات الصف الأول”.

وقال الرشق إنه منذ بداية هذه الحرب وحتى الآن يستمر نتنياهو وحكومته وجيشه بالكذب، ومحاولة رفع معنويات شعبهم المنهارة وجيشهم المذعور والمنهار أيضاً.

وتابع : “إذا كان الجيش الإسرائيلي يدعي أنه حاصر قيادات حماس وصفاهم فلماذا لا يعلن ذلك ويظهر الأدلة على هذه المزاعم”.

واستدرك: “بالتأكيد هناك شهداء وخسائر، ولكن العدو يحاول أن يضخم إنجازاته وهو يعلم أن توغل آلياته ودباباته يواجه بمقاومة شرسة من المقاومة الفلسطينية.”

وتابع القيادي بحماس أن هذه المقاومة أثبتت للعالم أنها تواجه أعتى قوة عسكرية في المنطقة بجرأة وكفاءة واقتدار.

وكشف عزت الرشق أن جيش الاحتلال “لن يستطيع القضاء على حماس ولن يهجرنا عن أراضينا”، مؤكدا أن عملية “طوفان الأقصى” أكدت للعالم أن أبناء الشعب الفلسطيني مستعدون للشهادة دفاعا عن غزة.

وأشار الرشق إلى أن الاحتلال الإسرائيلي لن يستطيع الوصول إلى أي من قيادات حماس لا القيادات العسكرية ولا السياسية.

وأردف أنه تم الإعلان عن استشهاد بعض القيادات من مستويات مختلفة في كتائب عز الدين القسام، وهو أمر لا تخفيه الكتائب، لكن كل كلام نتنياهو عن انجازات جديدة لا أساس له من الصحة.

وتابع قائلا “لا ننكر خسائرنا بينما يخفي الاحتلال خسائره التي تقدر بأربع أضعاف ما يعلنه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى