فلسطينميديا

“والله لأربي ولادي لينتقموا”.. وداع مؤثر من فلسطيني لشقيقه الشهيد.

“والله لأربي ولادي لينتقموا”.. بهذه العبارة المؤثرة ودع فلسطيني شقيقه الشهيد الذي استشهد جراء القصف الإسرائيلي المتواصل على غزة.

وظهر الرجل الفلسطيني وهو يبكي بجانب شخص آخر ويتوعد بالانتقام من الإسرائيليين: “والله لأدخل فيهم وأقطعهم مثل ما قطعوك حتى آخر نفس” –حسب تعبيره-

وأردف أنه “سيربي أولاده كباراً وصغاراً لينتقموا من اليهود وممن ساعدهم”.

وأضاف الرجل المكلوم مخاطباً جثة شقيقه التي لا ترى في المقطع: “يا حبيبي يا ابن والدي والله إنك حبيبي يا أخي”.

وتابع: “والله دمك عليا تار ياكل فيا”، ولكنه لا يعرف ما يفعل ولا يملك من أمره شيئاً -حسب قوله-.

وأردف بنبرة دعاء: “يارب النصرة من عندك يارب يا رب أجرنا في مصيبتنا”.

واستدرك: “حسبنا الله ونعم الوكيل على كل من خذلنا وكل من وقف ضدنا”.

ومع دخول الحرب على غزة يومها الـ31 استشهد عشرات الفلسطينيين في غارات إسرائيلية ليلية مكثفة.

وارتفعت حصيلة ضحايا الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة من الشهداء لأكثر من 10 آلاف شهيد، معظمهم من النساء والأطفال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى