فلسطين

أجهزة الأمن الإسرائيلية تشتبه بمشاركة “أجانب” في هجوم السابع من أكتوبر!!!

ذكرت هيئة البث الإسرائيلية (“كان 11”)، مساء أمس الأحد، أن أجهزة الأمن الإسرائيلية شرعت بفحص شبهات باحتمال مشاركة “مواطنين أجانب من خارج قطاع غزة”، في هجوم كتائب القسام في السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، على مواقع عسكرية وبلدات إسرائيلية في محيط قطاع غزة المحاصر.

ونقلت القناة عن مصدر وصفته بـ”المطلع”، أنه خلال التحقيقات التي أجرتها أجهزة الأمن الإسرائيلية مع معتقلين شاركوا في هجوم السابع من تشرين الأول/ أكتوبر، “كان هناك أشخاص لا يتحدثون العربية بلهجة غزة، بل بلهجات دول شمال أفريقيا”، في إشارة إلى دول المغرب العربي.

وذكر التقرير أنه “خلافاً للشائعات التي انتشرت في الأيام الأولى من الحرب، لم يكن هناك أي دليل على وجود أي مخربين يتحدثون اللغة الفارسية أو تورط إيراني مباشر” في هجوم “طوفان الأقصى”، في حين أشارت إلى أن “هذه المسألة لا تزال قيد التحقيق* إذ لم يتم استبعاد هذه الفرضية نهائيا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى