فلسطينميديا

ذهب للقيام بمهامه فتفاجأ بقصف الاحتلال لمنزله واستشهاد أفراد عائلته بغزة

تفاجأ رجل دفاع مدني فلسطيني خلال ذهابه في مهمة إنقاذ بعد قصف الاحتلال الإسرائيلي في منطقة حي الزيتون شرق مدينة غزة، باستهداف منزل عائلته واستشهاد جميع أفراد عائلته الذين كانوا متواجدين بداخله.

وتداول النشطاء عبر منصات التواصل مقطع فيديو، لحالة الصدمة التي ظهر عليها رجل الدفاع المدني الذي يدعى أبو حمزة الخولي، بعد قصف الاحتلال الإسرائيلي لمنزل عائلته، الكائن في حي الزيتون شرق غزة واستشهاد أفراد عائلته داخل المنزل المدمر.

ووفق ما ذكره شهود العيان، فإن رجل الدفاع المدني كان ذاهب لإنقاذ المهمة في المنطقة التي يسكن فيها، لكنه لم يعلم بأن المنزل المستهدف من قبل الاحتلال الإسرائيلي هو منزله واستشهاد جميع ما كانوا بداخله من أفراد عائلته.

ويظهر في مقطع الفيديو المتداول عبر منصات التواصل، حالة الصدمة والحزن الظاهرة على رجل الدفاع المدني الفلسطيني، خلال قيام جيرانه في منطقته التي يسكن فيها بتسليم عليه وتعزيته على مصابه الجلل.

ويتشابه حال رجل الدفاع المدني الفلسطيني الخولي مع العديد من الأشخاص كالأطباء الذين تفاجؤوا خلال عملهم داخل المشفى باستقبال أفراد عائلاتهم مصابين وشهداء، خلال حرب الإبادة الجماعية والتطهير العرقي من قبل الاحتلال الإسرائيلي المستمرة على غزة لليوم ال29.

يذكر بأن حصيلة الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة قد تجاوزت 9 ألاف شهيد فلسطيني جلهم من الأطفال والنساء والشيوخ، وأكثر من 23 ألف جريح وصفت جراحهم ما بين المتوسطة والخطيرة، بحسب ما أوردته وزارة الصحة الفلسطينية إلى الآن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى