فلسطين

مشاهد مروعة.. شهداء وجرحى في قصف إسرائيلي أمام مستشفى الشفاء

بفارق ساعات قليلة عن مجزرة شارع الرشيد الساحلي شمال غربي قطاع غزة اليوم الجمعة، ارتكبت قوات الإحتلال الإسرائيلي مجزرة جديدة بحق المدنيين في مجمع الشفاء الطبي قرب ميناء غزة، مما أدى إلى استشهاد 15 شخصا على الأقل وإصابة العشرات.

ووفق وسائل إعلام فلسطينية استهدف الإحتلال الإسرائيلى قافلة الإسعافات المتجهة لمعبر رفح أثناء خروجها من مستشفى الشفاء بغزة.

ووفقا لوكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” فإن طيران الاحتلال الحربي قصف المدخل الرئيسي لمجمع الشفاء الطبي ومركبة إسعاف كانت متواجدة في المكان ما أدى إلى سقوط عشرات الشهداء والجرحى من المرضى وعائلاتهم وطواقم الإسعاف والنازحين الذين لجأوا إلى المستشفى وساحاته بعد قصف منازلهم وبحثا عن مكان أكثر أمنا.

وأظهر مقطع فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي عدداً من الأشخاص ملقيين على الأرض إلى جانب سيارة إسعاف والدماء تملأ أجسادهم فيما يحاول آخرين مساعدتهم, ويسمع صوت أحد الأشخاص وهو يقول بنبرة مؤثرة “مجزرة يا جماعة”.

وفي مقطع آخر يظهر شخص وهو يجري ويصرخ بصوت مؤثر : “يا الله قصفوا باب المستشفى قصفوا باب المستشفى” فيما ظهرت جثث شهداء تم تمويهها جانب سيارة إسعاف.

وقال الناشط الفلسطيني “أحمد حجازي” في مقطع فيديو من داخل مشفى الشفاء: “أن الإحتلال الإسرائيلي استهدف بوابة مجمع الشفاء الطبي الذي يتواجد فيه أكثر من 70 ألف نازح وفجأة”.

وترى عشرات الجثث بقرب سيارة إسعاف فيما يسمع صوت الناشط حجازي وهو يصرخ: “يا الله حسبنا الله ونعم الوكيل”.

وفي اخر احصائية لوزارة الصحة الفلسطينية في غزة أعلنت ارتفاع عدد شهداء العدوان الإسرائيلي على القطاع لـ 9227 شهيدا منذ 7 أكتوبر بينهم 3826 طفلا و2405 نساء وارتفاع عدد المصابين إلى 30000 إلا أن هذه الأعداد ازدادت بشكل كبير منذ آخر احصاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى