شؤون دولية

القرار بسحب الثقة بات وشيكاً.. ترامب: الولايات المتحدة تخسر في أوكرانيا وفقدنا جميع حلفائنا بسبب إدارة بايدن.

أكد الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، أن تدخلات الولايات المتحدة في أوكرانيا تسير بشكل سيء، ويمكن ملاحظة ذلك من خلال انحسار تغطية النزاع الأوكراني في وسائل الإعلام الأمريكية.

وقال ترامب خلال تجمع حاشد في تكساس: “هذا يعني أن الأمور سيئة لأنهم لم يعودوا يتحدثون عن أوكرانيا”.

وأشار إلى أن وسائل الإعلام التي تنشر معلومات كاذبة لم تتحدث أيضا عن انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان.

وتابع: “لا أحد يتحدث عن أفغانستان. هل لاحظتم أنهم لم يعودوا يتحدثون عن أوكرانيا أيضا. لأن الأمور لا تسير على ما يرام، وهم يتجاهلون الأشياء التي لا تسير على ما يرام”.

وحول علاقات واشنطن مع حلفائها، صرح ترامب: “إنهم [الحلفاء] جميعهم مرتبطون بالصين وروسيا. لقد فقدنا كل شيء. لقد فقدنا الجميع، نحن بالتأكيد وحدنا في الجزيرة بأكملها. لكن لا تقلقوا، سأعيدهم جميعا”.

ونوه بأن الرئيس الأمريكي الحالي، جو بايدن، يريد تحويل الولايات المتحدة “إلى دولة فقيرة من دول العالم الثالث حيث تنقطع الكهرباء باستمرار”.

وأضاف ترامب في تعليقه على سياسة الطاقة التي تنتهجها إدارة بايدن: “سوف يستجدي الشعب [الأمريكيين] أعداءنا حرفيا طلبا للرحمة”.

وفي السياق, أعلن رئيس مجلس النواب الأمريكي، مايك جونسون، أنه ربما سيتم اتخاذ القرار حول سحب الثقة من الرئيس الأمريكي جو بايدن قريباً.

وقال في مؤتمر صحفي ردا على سؤال حول ما إذا كانت هناك أدلة كافية لبدء إجراءات المساءلة: “أعتقد أننا سنتوصل إلى قرار حول هذه القضية قريبا جدا”.

وأضاف أن القرار سيتم اتخاذه بناء على الأدلة و”إلى أين تقود”.

وتابع رئيس مجلس النواب الأمريكي: “سنرى، لا أتوقع أن القرار سيصدر اليوم”.

وتجري لجنة يسيطر عليها الجمهوريون تحقيقا يهدف إلى إثبات تورط الرئيس جو بايدن في المعاملات التجارية لأقاربه الذين يُزعم أنهم يتاجرون باسمه في جميع أنحاء العالم.

وبدأت اللجنة في سبتمبر، تحقيقا رسميا في إجراءات عزل الرئيس الأمريكي جو بايدن. كما أصدروا مذكرات استدعاء للسجلات المصرفية لجيمس بايدن وهانتر بايدن.

ويصر بايدن على عدم معرفته بالعلاقات التجارية لأقاربه في الخارج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى