فلسطينميديا

لم يتعرف عليها أحد.. طفلة فلسطينية مُصابة ترقد بدون أهلها في مشفى الشفاء بغزة

ترقد طفلة فلسطينية مجهولة الهوية أصيبت في قصف للاحتلال الإسرائيلي خلال حربه المستمرة على قطاع غزة، بدون أهلها داخل قسم الجراحة للأطفال بمشفى الشفاء بغزة، حيث لم يتعرف عليها أحد حتى كتابة هذا الخبر.

ونشر حساب الجزيرة فلسطين مقطع فيديو للطفلة الفلسطينية مجهولة الهوية عبر حسابه على منصة (X)، المتواجدة حالياً داخل قسم جراحة الأطفال بمشفى الشفاء في مدينة غزة.

وتحدث أحد الأطباء العاملين داخل قسم الجراحة بالمشفى في مقطع الفيديو المتداول عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، ” الطفلة البريئة من ثلاثة أيام جابوها عنا في قسم جراحة الأطفال غرفة رقم 7 بمشفى الشفاء بغزة، لم يتم التعرف عليها من أهلها”.

وأضاف الطبيب المناوب، ” حتى الآن الطفلة هي لدينا ونتحفظ عليها، حتى يتم التعرف عليها من قبل أهلها أو أحد أقاربها..”.

كما ويظهر في مقطع الفيديو الطفلة الفلسطينية ، التي أصيبت على ما يبدو بكسر في القدم اليمنى، وجرح على مستوى البطن والرأس، إلى جانب تورم اليسرى، إثر استهداف من قبل طائرات جيش الاحتلال الإسرائيلي لمنزل عائلتها في غزة.

ويتعرض أهل فلسطين بغزة لحرب إبادة جماعية وتطهير عرقي من قبل الاحتلال الإسرائيلي، بحق المدنيين من الأطفال والنساء والشيوخ، وارتكاب مجازر وجرائم حرب في استهدافه لأحياء سكنية مكتظة بالسكان دون سابق إنذار، لعل أبرزها مجزرة مخيم جباليا والبريج شمال ووسط قطاع غزة.

وبحسب آخر إحصائية صادرة عن وزارة الصحة الفلسطينية، فقد ارتقى أكثر من 9 ألاف شهيد فلسطيني جلهم من الأطفال والنساء، وأصيب نحو 22 ألف ويزيد من المواطنين، منذ بدء الحرب الإسرائيلية الأعنف على قطاع غزة في ال7 من شهر أكتوبر الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى