فلسطين

عشرات الشهداء والجرحى في ثاني مجزرة إسرائيلية بمخيم جباليا خلال 24 ساعة

بعد ساعات من مجزرة مروعة راح ضحيتها 400 شهيد وجريح، ارتكب جيش الاحتلال الإسرائيلي مجزرة جديدة في مخيم جباليا أوقعت العشرات بين شهيد وجريح.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية، إن عشرات المواطنين استشهدوا فيما أصيب آخرون، في قصف إسرائيلي عنيف استهدف مربعا سكنيا في مخيم جباليا.

وأضافت أن الحصيلة الأولية لاستهداف المربع السكني في منطقة الفالوجا بمخيم جباليا بعدة صواريخ  تقدر العشرات، وسط تخوفات من ارتقاء المزيد، كون المخيم يكتظ بمئات النازحين.

وبث إعلام فلسطيني، لقطات وصول جثامين الشهداء وكذلك الإصابات إلى المستشفى الإندونيسي من المربع السكني في الفالوجا غرب مخيم جباليا، وذلك بعدما استهدفت طائرات الاحتلال هذا المربع على رؤوس ساكنيه.

وأظهرت الصور، أن عددا كبيرا من الأطفال وصلوا المستشفى الأندونيسي، بعد المجزرة الإسرائيلية الجديدة.

وكانت وزارة الصحة في قطاع غزة، قد أعلنت تسجيل ما بين 400 شهيد وجريح في المجزرة التي نفذها جيش الاحتلال الإسرائيلي في مخيم جباليا.

وقالت إن طيران الاحتلال استهدف مخيم جباليا بغارات مكثفة ارتقى خلالها العشرات ونقل الجرحى إلى المستشفى الإندونيسي الذي يعج بالإصابات البالغة.

وأضافت أن  الوضع في المستشفى الإندونيسي كارثي، ولم تكن هناك  أسرة لعلاج الجرحى الذين وصلوا للمستشفى.

6 قنابل على المخيم

فيما ذكرت وزارة الداخلية في قطاع غزة، أن قوات الاحتلال قصفت المُخيم بستة قنابل تزن الواحدة منها طنًا من المُتفجرات.

وفيما أثارت هذه المجزرة غضبا عارما، حاولت إسرائيل تبرئة ساحتها، حيث ادعى المتحدث باسم جيش الاحتلال اللفتنانت كولونيل جوناثان كونريكوس، أن الغارة كانت تستهدف قائداً في حماس مختبئاً في مخبأ تحت الأرض وأنه عندما انهار المجمع يحتمل أنه أدى لانهار المباني القريبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى