فلسطينمانشيتميديا

فلسطيني يخاطب العالم: “أنا أفخر أنني من هذا البلد الذي تآمرت عليه كل الدول”

وجه مسن فلسطيني من غزة رسالة إلى العالم من مدينته المحاصرة التي تتعرض لأبشع الاعتداءات على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي، ساخراً من إرسال دول العالم الداعمة للكيان الصهيوني حاملات طائرات وهذا ما يجعله كما قال “يرفع رأسه عالياً”.

وظهر المسن في مقطع فيديو متداول إلى جانب سيارة إسعاف متوقفة داخل مدينة غزة، وهو يقول: “أنتم بما فعلتم جعلتمونا نفخر بأنفسنا”.

واستدرك بنبرة مؤثرة: “أرفع رأسي عالياً لأن كل العالم الظالم تآمر علينا، ليس بالكلام فقط بل أرسلوا الصواريخ والطائرات وحاملات الطائرات وجنود وجيوش استخبارات”.

وتابع مفتخرا بصمود الشعب الفلسطيني: “ألهذه الدرجة غزة قوية؟.. أنا أفخر أنني من غزة ومن هذا البلد الذي تآمرت عليه كل الدول، وأرسلوا طائرات ودبابات وصواريخ وأدوات بطش لقتل أهالي غزة.”

وكرر حديثه: “أفخر أنني من منطقة في يوم من الأيام كل العالم تآمر عليها وحاربها.”

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي، لليوم الرابع والعشرين على التوالي شن غارات، بالطائرات الحربية والمدفعية، والزوارق الحربية، في أنحاء متفرقة من قطاع غزة، للتغطية على فضيحته وعدم قدرته على مواجهة المقاومة على الأرض.

وقتلت حركة حماس أكثر من 1400 إسرائيلي وأصابت 5132، وفقا لوزارة الصحة الإسرائيلية، وتحتفظ بـ239 أسيرا بحسب بيانات لجيش الاحتلال، بينهم عسكريون برتب رفيعة.

والاثنين، نفى المكتب الإعلامي الحكومي في غزة ردا على ادعاء الجيش الإسرائيلي تنفيذه عملية برية واسعة في القطاع، وجود أي تقدم بري للاحتلال داخل الأحياء السكنية في القطاع مؤكداً أن ما جرى في شارع صلاح الدين هو توغل بضع دبابات لجيش الاحتلال وجرافة انطلاقاً من المنطقة الزراعية المفتوحة.

وأوضح بيان المكتب الإعلامي أن هذه الآليات استهدفت سيارتين مدنيتين على شارع صلاح الدين، وأحدثت تجريفا فيه قبل أن تجبرها المقاومة على التراجع، ولا يوجد حاليا أي آليات لجيش الاحتلال في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى